منتدى حــ الاسلام ــــب


 
الرئيسيةالبوابةالمجموعاتاليوميةس .و .جالتسجيلالأعضاءدخول

شاطر | 
 

 نظريه الحب في الدين الاسلامي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nahla
رئيس عام المتتدي
رئيس عام المتتدي
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1846
العمر : 32
الاقامــــــه : egypt
الوظيفه : teacher
العمل/الترفيه : internet
تاريخ التسجيل : 14/10/2006

مُساهمةموضوع: نظريه الحب في الدين الاسلامي   الأحد نوفمبر 12, 2006 10:14 pm

Cool، وما عدا ذلك من قومه دعا عليهم (... ولا تَزِدِ الظالمينَ إلاّ تَبارا) ، وهذا أبو الأنبياء، ابراهيم _عليه السلام _ يدعو ربه فيقول: (ربَّنا اغفِر لي ولوالديَّ وللمؤمنينَ يومَ يقومُ الحِسابُ)(سورة إبراهيم/ الآية 41)، هذا هو الحب القيّم المتزن الواعي الذي لا يشمل إلا من يستحقه، أما الإشفاق أو العطف فغير ذلك.
وعظم الحب يتوقف على مدى الفهم، وكذلك تدني الحب يكون بسبب الجهل، ومن المشهور مثل الدبة التي قتلت صاحبها؛ بسبب جهلها لكيفية الحب والحرص على سلامته. والاندفاع في حب الشهوات واتباع الهوى دليل جهل وقصر نظر وضعف عقل، وهذا الحب مهلك ونتيجته السيئة قد تعادل نتيجة كراهية النفس، دون أن يدري صاحبها. وقَصر الحب على النفس (فقط) يُعميها ويهلكها هي ومن حولها، ويفقد الحب معناه ويعكس جدواه، ومَثل ركاب السفينة الوارد في الحديث الشريف نموذج يوضح مدى خطورة هذا الحب الجاهلي؛ فلو تُركوا يخرقوا في اسفل السفينة خرقا؛ ليختصروا طريق وصولهم للماء لهلك الجميع.
وخير الحب ما كان على هدى وعلم وفيه بعد نظر، والعاقل من يحاول تعظيم حبه لسمو نفسه؛ لتعظم ثم تفيض بحبها وسموها على الآخرين. وغاية النفس العاقلة هي نوال رضا الله في جنات النعيم، تلك هي الغاية التي ليس بعدها غاية، وهذا هو الفوز المبين للنفوس التي تستحقه. أما الذي هانت عليه نفسه فباعها للشيطان وهو لا يدري، فأمه هاوية، وما أدراك ما هية، نار حامية.
والحب العظيم من جانب رسول الله _صلى الله عليه وسلم _ للنفس المؤمنة يجعلها بالتالي تحب رسول الله أكثر من ذاتها: (النَّبيُّ أولى بالمؤمنينَ من أنفسِهِم وأزواجُهُ أمَّهاتُهُمْ) (سورة الاحزاب/ الآية 6)، وولاية النبي للمؤمنين تشمل مشاعرهم، فتكون نفسه الشريفة _صلى الله عليه وسلم _ أحب إليهم من أنفسهم.
وملخص ما سبق أن أعظم الحب حب الله العظيم لعباده، ثم يليه حب الرسول الكريم _صلى الله عليه وسلم _ لأتباعه، وبعد ذلك حب المقربين لربهم ثم حبهم لرسلهم ثم حبهم لأنفسهم ثم حبهم للصالحين من أولى أرحامهم وإخوانهم. ولا تعارض بين مستويات الحب المذكورة، بل هو حب من حب وعلى حب. وحب النفس في غياب الايمان هو تضييع لها؛ لأن من ينسى الله ينسيه الله نفسه، فأي ضياع أشد من ذلك! حتى ولو كسب الإنسان الدنيا كلها!

__________________
..

ألا كُلُّ الخَيْرِ فِيْ دُنْيَا أَرَادَتْ ++++ طَرِيقَ الحَقِّ و الإسْلامِ دِينَــــــا:

[/size]


عدل سابقا من قبل في الثلاثاء يناير 30, 2007 10:40 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://love.smileyforum.net
عماد الدين الباز
مشرف قسم الاخبار
مشرف قسم الاخبار


ذكر
عدد الرسائل : 378
العمر : 35
تاريخ التسجيل : 24/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: نظريه الحب في الدين الاسلامي   الخميس يناير 25, 2007 7:17 pm

Idea (نظريه عظيمه وصائبه فعلا)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
nahla
رئيس عام المتتدي
رئيس عام المتتدي
avatar

انثى
عدد الرسائل : 1846
العمر : 32
الاقامــــــه : egypt
الوظيفه : teacher
العمل/الترفيه : internet
تاريخ التسجيل : 14/10/2006

مُساهمةموضوع: رد: نظريه الحب في الدين الاسلامي   الخميس يناير 25, 2007 7:54 pm

شكرا ليك
منور الموضوع
[/center]

_________________
1.لا تعتقد ان عدم رد المشرفين على موضوعك هو تجاهل لك فآجلاً ام عاجلاً سيتم الرد عليك سواءاً من قبلهم او من قبل الاعضاء ...

2.لا تجعل من الانسحاب خيار سهل تنحدر في طريقة..

3.التميز ليس بكثرة المواضيع ولكن بمضمونها ومدى فائدتها..

نحن كإدارة ومشرفين وجدنا لمساعدتكم فأنتم الحجر الاساسي لهذا المنتدى..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://love.smileyforum.net
 
نظريه الحب في الدين الاسلامي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى حــ الاسلام ــــب :: •·.·°¯`·.·• ( كلام في كلام) •·.·°¯`·.·• :: كلام في الحب-
انتقل الى: